header image
حكمة
    قال صلى الله عليه وآله وسلم:
    (أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل)
الاستفتاء
    كيف وصلت إلى هذا الموقع؟
مواضيع تستحق القراءة
التصنيفات
الأرشيف
روابط
حالة الطقس

الرسول كما تراه – لفضيلة الشيخ د. محمد العريفي
30 مايو 2012

قال أنس: “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، أزهر اللون، ليس بالأدهم و لا بالأبيض الأمهق (أي ليس شديد البياض والبرص) يتلألأ نوراً”

قال جابر: “صليتُ مع رسول الله صلى الله عليه وسلم. وأما أنا فمسح خدي فوجدتُ ليده برداً أو ريحا كأنما أخرجها من جونة عطار” أخرجه مسلم

وكان صلى الله عليه سلم عريض الصدر، مُمتَلِىءٌ لحماً ليس بالسمين ولا بالنَّحيل سواء البطن والظهر وكان أشعر أعالي الصدر

كان عبد الرحمن بن القاسم يذكر النبي صلى الله عليه وسلم فيُنظر للونه كأنه نُزِفَ منه الدم وقد جف لسانُه في فمه هيبةً لرسول الله

كان عامِرَ بن عبد الله بن الزبير إذا ذُكر عنده النبي – صلى الله عليه وسلم – بكى حتى لا يبقى في عينيه دموع

كان ابن مهدي إذا قرأ حديث النبي صلى الله عليه وسلم أمرهم بالسكوت وقال: (لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي) وينصت لسماع قوله

كان صلى الله عليه وسلم يحب الطيب والرائحة الحسنة وكان لا يسلك طريقاً فيتبعه أحد إلا عرف أنه قد سلكه من طيب عرفه

كان يكرم شعره وتمشطه زوجته، قالت عائشة: (كنت أرجِّل رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا حائضٌ) رواه ابن ماجة

أُتي صلى الله عليه وسلم بدلو ماء، فشرب ثم مجّ في الدلو ثم صُبّ في البئر أو شرب ثم مج في البئر ففاح منها مثل ريح المسك. رواه أحمد

كان صلى الله عليه وسلم كث اللحية، قال جابر بن سمرة رضي الله عنه: (وكان كثير شعر اللحية) صحيح مسلم

قال أنس : (ما عددت في رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم ولحيته إلا أربع عشرة شعرةً بيضاء). رواه أحمد

قالت عائشة : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمّن في تنعله وترجله وطُهوره في شأنه كله) أخرجه البخاري

قال أنس : (كان شعرُ رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أنصاف أذنيه). صحيح مسلم

قال أنس : (كان ليس بالطويل البائن ولا بالقصير بعثه الله على رأس 40 سنة وتوفاه الله وليس في رأسه ولحيته 20 شعرة بيضاء) البخاري

قال أنس: (كأنَّ عرقه اللؤلؤ إذا مشى تكفأ ولا مَسَسْتُ ديباجة ولا حريرة ألين من كفه ولا شممتُ مسكة ولا عنبرة أطيب من رائحته) مسلم

قال أبو الطفيل: (رأيته صلى الله عليه وسلم كان أبيض مليحاً مقصداً . وفي رواية (كان أبيض مليح الوجه) رواه مسلم

قال كعب: سلّمت على رسول الله وهو يبرق وجهه من السرور وكان إذا سُرَّ استنار وجهه حتى كأنه قطعة قمر وكنا نعرف ذلك منه) البخاري

كان وجهه صلى الله عليه وسلم مستديراً كالقمر والشمس سُئل البراء أكان وجه النبي مثل السيف؟ قال: (لا..بل مثل القمر) البخاري

قال جابر بن سمرة قال: (وكنت إذا نظرت إليه قُلت أكحل العينين وليس بأكحل) رواه الترمذي

كان إذا استجدَّ ثوباً سمَّاه باسمه، يقول (اللهم لك الحمد أنت كسوتنيه أسالك من خيره وخير ما صُنع له وأعوذ بك من شره وشر ما صُنع له)

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أكل طعاماً لعق أصابعه ثلاث. رواه الترمذي

وصف طعامه: قال عمر :قال صلى الله عليه وسلم : (كلوا الزيت وادهنوا به ؛ فإنه من شجرة مباركة) رواه الترمذي

قال أنس كان صلى الله عليه وسلم يعجبه الدباء (وهو ثمرة القرع) فأتي بطعام فجعلت أتتبعه فأضعه بين يديه لما أعلم أنه يحبه. رواه أحمد

قالت عائشة: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يحب الحلواء والعسل) رواه البخاري

قالت عائشة كان صلى الله عليه وسلم يأكل البطيخ بالرطب فيقول: (نكسر حَـرَّ هذا ببرد هذا و برد هذا بِحَــرِّ هذا) البخاري

صلاته:
(خرج صلى الله عليه وسلم بالهاجرة للبطحاء فتوضأ ثم صلّى ..وبين يديه عنزة) البخاري
العنزة: عصا عُكازة تركز أمامه فتتخذ سترة

قيل لأنس: كيف كان شعر رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
قال: لم يكن بالجعد ولا بالسبط كان يبلغ شعره شحمة أذنيه

قال أنس: دخل فقال عندنا (نام ضحى) فعرِق
فجاءت أمي بقارورة فجعلت تسلت العرق فاستيقظ.
فقالت: عرقك نجعله في طيبنا وهو من اطيب الطيب

“كان صلى الله عليه وسلم يقول: اللهم كما أحسنت خَـلْـقي فأحسِن خُـلُـقي” رواه أحمد

كان صلى الله عليه وسلم يدعو فيقول: “اللهم إني أعوذ بك من الشِقاق والنفاق وسوء الأخلاق” رواه أبو داود

كان إذا أوى لفِراشه قال: باسمك اللهم أموت و أحيا
و إذا استيقظ قال: الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا و إليه النُّشور. رواه أحمد

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا عطس وضع يده أو ثوبه على فيه وخفض بها صوته . رواه أبو داود

لم يكن بكاؤه شهيقاً ورفع صوت بل تدمع عيناه وقد يُسمَع لصدره أزيز ويبكي رحمة وخوفاً ع أمَّته وشفقة من خشية الله. الشمائل المحمدية

وقّت النبي صلى الله عليه وسلم لأمته في تقليم الأظفار ألا تترك أكثر من أربعين يوما وليلة .

ما كان ضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم الا تبسّماً. رواه الترمذي

كان صلى الله عليه وسلم إذا اخذ مضجعه وضع كفه [ اليمنى ] تحت خده الايمن وقال: رب قِـني عذابك يوم تبعث عبادك. رواه الترمذي

كان يحب لبس الثياب البيض. ويقول: (البسوا البياض فإنها أطهر وأطيب وكفنوا فيها موتاكم فإنها من خيار ثيابكم) رواه أبو داود

وصيته في طريقة لبس النعل: (لا يمشين أحدكم في نعل واحدة لينعلهما جميعا أو ليحْـفِـهما جميعا. رواه البخاري

من تواضعه :
كَانَ يُدْعَى إِلَى خُبْزِ الشَّعِيرِ، وَالإِهَالَةِ السَّنِخَةِ ، فَيُجِيبُ. اخرجه البخاري

صفة وجهه المبارك:
كان النبي صلى الله عليه وسلم أبيضَ مشربًا بياضُه حُـمرة. رواه أحمد

لم يكن فاحشاً ولا مُتَفَحِّشاً (أي ذو أدب بقوله وفعله)
ولا صخاباً في الأسواق (الصخب:الصراخ)
ولا يجزئ بالسيئة السيئة. الترمذي

رفقه ولينه:
(ما ضرب صلى الله عليه وسلم بيده شيئاً قط إلا أن يجاهد في سبيل الله ولا ضرب خادماً ولا امرأة ). اخرجه مسلم

حياؤه وحسن خلقه:
كان صلى الله عليه وسلم أشدَّ حياءً من العذراء في خِدْرِها وكان إذا كره شيئاً عُرف في وجهه. اخرجه البخاري

قال جابر: رأيت النبي في ليلة إضْحِيان وعليه حُلَّة حمراء فجعلتُ أنظر لرسول الله والقمر فلهو عندي أحسنُ من القمر. اخرجه الترمذي

قال أبو جحيفة: خرج رسول الله فجعلوا يأخذون يديه فيمسحون وجوههم فأخذت بيده على وجهي فإذا أبرد من الثلج وأطيب من المسك. أخرجه البخاري

[ عدد التعليقات:20 ] [ 15٬740 مشاهدة ] [التصنيف: غير مصنف] [طباعة ]
أطفال تسرقهم التقنية
28 مايو 2012

هل تواجهين مشكلة مع طفلتك عندما تتذمر وتبكي للحصول على هاتفك المحمول أو الآي باد الخاص بك، مبررة ذلك بأنها تريد أن تلعب بالألعاب المحملة عليه؟ ( أكمل قراءة بقية الموضوع )

[ عدد التعليقات:لا يوجد ] [ 3٬407 مشاهدة ] [التصنيف: غير مصنف] [طباعة ]